2018/08/17 الجمعة 06 ذو الحجة 1439

حل بسيط يخلصك من القولون العصبي

قالت الخبيرة الغذائية التقنية في مركز NutriCentre، "إزابيل غناني" إن جرعة معززة من فيتامين "د" يمكنها إعادة الاستقرار للتحركات المعوية لدى مرضى متلازمة القولون العصبي.

وأضافت غناني، خلال لقاء أجرته مع "دايلي إكسبريس" البريطاني، أن فيتامين "د" أيضاً من شأنه معالجة التوتر والأرق والمزاج الحاد المتقلب التي يعاني منها كلّها مرضى القولون العصبي.

وقالت: "مع نظام غذائي صحي يزيد مستوى البكتيريا النافعة، فإن جرعات فيتامين د تساعد على الوقاية من الالتهابات المعوية."

ولدى سؤالها عن العلاقة بين فيتامين "د" وبين الجسم، وهل يعني ذلك أن علينا الجلوس أكثر تحت أشعة الشمس؟ أجابت غناني أن فيتامين "د" بالفعل معروف بأنه فيتامين الشمس وأنه ضروري لدوره في صحة العظام وإسهامه في امتصاص العظام للمعادن كالكالسيوم والفوسفور واستخدامهما في البناء.

في حين أن غياب هذه المعادن سيؤثر في النمو وبنية العظم لدى الصغار وتعريضهم لخطر هشاشة العظام والكسور والسقوط.

ووجدت الأبحاث أن تدني مستويات هذا الفيتامين ينعكس سلبًا على الجهاز العصبي والنفسي فتزداد عرضتنا لحالات عصبية مثل الزهايمر والخرف والاكتئاب.

كما يؤثر نقص فيتامين "د" في جهاز المناعة، ما يقلل قدرته على محاربة الجراثيم والتعافي من الأمراض.

وفيتامين "د" مادة غذائية مذهلة في الحفاظ على إشراقة وصحة الشباب، فمع التمارين الرياضية، يسهم الفيتامين كثيراً في مقاومة الهرم والشيخوخة.

التصنيف: صحة

التعليقات

البث المباشر خاص

Loading the player...

الأكثر قراءة خاص

There are no voted contents.