2018/08/17 الجمعة 06 ذو الحجة 1439

الثوار يتقدمون إلى مواقع استراتيجية جديدة داخل دمشق

تتواصل معارك الكر والفر بين ثوار دمشق وريفها في يومها الثالث ضد قوات الأسد والميليشيات المقاتلة معها حيث تمكن الثوار من استعادة السيطرة على جميع المواقع التي تراجعوا عنها أمس في المعارك المشتعلة في الأحياء الشرقية من العاصمة.

وسيطر الثوار على أجزاء واسعة من كراجات العباسيين إضافة إلى استعادة السيطرة على كتل الأبنية التي كان تراجع عنها أمس بعد استقدام قوات الأسد والميليشيات متعددة الجنسيات المقاتلة معها  تعزيزات إلى الأحياء الشرقية للعاصمة دمشق المحتلة.

والسيطرة النارية على شارع فارس الخوري، إضافة إلى رصد كورنيش التجارة نارياً، فيما وصلت الاشتباكات إلى منطقة عقدة البانوراما، التي تُعتبر بداية  الأوتستراد  الدولي دمشق-حمص.

 وقد منيت قوات الأسد والميليشيات بخسائر بشرية ومادية جسيمة منها تدمير دباتين لها إضافة إلى إصابة طائرة حربية تابعة لها بشكل مباشر.

واصدر الثوار بييان أوضحوا فيه خسائرا قوات الأسد في اليومين الماضيين من معركة يا "عباد الله اثبتوا.

واكد  البيان مقتل أكثر من 75 عنصرا وضابطا خلال اليومين الأولين للمعركة معظمهم من ملاك الحرس الجمهوري وأشار البيان  إلى أن العدد الكبير للقتلى أدى إلى انهيار في صفوف قوات الأسد والميليشيات الأجنبية المتعددة الجنسيات.

وإلى جانب الخسائر في الأرواح، تكبدت قوات الأسد خسائر في العتاد تمثلت بتدمير غرفة عملياته بالكامل إضافة إلى تدمير دبابتين وعربتي فوزديكا وعربة BMB ومدفعين عيار 57 مم.

هذا وشنت طائرات الأسد والغزو الروسي حربا انتقامية على الأحياء الشرقية للعاصمة دمشق فقد استهدفت حي جوبر بأكثر من 15 غارة جوية إضافة قصف بصواريخ الأرض أرض وقذائف المدفعية الثقيلة والهاون.

 

 

 

التصنيف: محلي, تقاريرنا

التعليقات

البث المباشر خاص

Loading the player...

الأكثر قراءة خاص

There are no voted contents.