2017/12/11 الإثنين 23 ربيع الأول 1439

فنان سوري يرسم لوحة طولها 7 أمتار توثق أحداث حلب

شاب سوري، يعشق الرسم بقلم الرصاص، ويحضر حالياً لعرض لوحة بطول 7 أمتار هذه اللوحة ستكون توثيقية لما حدث في مدينة حلب، إذ تضم مجموعة من الأشخاص خاصة الشهداء والمدنيين.

يشير الشاب السوري خالد العطار، إلى أنه اختار مجال الرسم لأنه يعطي الإنسان مساحة كبيرة للتعبير، وخصوصاُ الأشياء التي لا نستطيع أن نتكلم عنها.

يعمل حالياً على مشروع فني، أنهى منه نحو 6 لوحات، وهو بعنوان العودة إلى الجذور، يحكي من خلاله عن الصور والعبارات التي كان يرددها في الطفولة، ويقول: “المشروع مكرس حتى أتكلم عن جوانب عدة في طفولتي، منها المدارس والأساتذة والأفكار التي كنا نتلقاها ولم نعرف ماهيتها، أو مسبباتها، أو لماذا نتعلم هذا الأمر.

وعن المشاريع المتوقفة، أوضح العطار أن لديه مشروعاً بدأ فيه في عام 2013، وهو عن ألف سياسي في العصر الحديث، أثرو في حياة هذا الكوكب، من خلال أفكار إيجابية نشروها أو أفكار عنصرية وسلبية نشروها، ويقول العطار: المشروع هو توثيقي أكثر من أن يكون فنياً، وبالطبع هناك شخصيات عربية، لأن الشرق الأوسط جزء كبير من التاريخ المعاصر.

منوهاً إلى أن المشروع سيتم العمل عليه قريباً، وسيتم التعاطي معه بطريقة مختلفة وأما اللوحات فهي فسيفساء ستشكل مستطيل، ولا يوجد شكل محدد للوحات.

التصنيف: ثقافة

التعليقات

البث المباشر خاص

Loading the player...

الأكثر قراءة خاص

There are no voted contents.