2017/06/25 الأحد 01 شوال 1438

الهيئة التفاوضية تطالب بإدراج 60 ميليشيا تابة لإيران تقاتل إلى جانب قوات الأسد على قائمة الإرهاب

على هامش محادثات جنيف خمسة، طالب وفد الهيئة العليا للمفاوضات، بإدراج أكثر من ستين من الميليشيات الطائفية التي تقاتل إلى جانب قوات الأسد ضمن قوائم الإرهاب الدولية، لقيامها بارتكاب مجازر ضد المدنيين في سوريا.

وأشار وفد الهيئة إلى أن إيران تقوم بتدريب عناصر الميليشيات على أراضيها في معسكرات يتجاوز عددها أربعة عشر مركزاً، كما قامت ميليشيات الحرس الثوري بإنشاء أكثر من عشرين مركز قيادة وسيطرة في سوريا بهدف قيادة وإدارة عمليات تلك الميليشيات.

وبحسب الأرقام التي قدمها وفد الهيئة، فإن عدد قوات ميليشيا الحرس الثوري في سوريا يتراوح بين ثمانية إلى عشرة  آلاف، إضافة إلى ستة آلاف آلاف جندي إيراني، أما الميليشيات العراقية فعدد مقاتليها حوالي عشرين ألف مقاتل، بينما الميليشيات الأفغانية المعروفة بالفاطميون فيتراوح عددهم بين عشرة إلى خمسة عشر ألف عنصرا.

فيما يبلغ عدد عناصر الميليشيات الباكستانية والمعروفة أيضاً بالزينبيون بين خمسة إلى سبعة آلاف عنصر، ملمحة إلى أن تلك الأرقام غير ثابتة.

التصنيف: شؤون ايرانية

التعليقات

البث المباشر خاص

Loading the player...

الأكثر قراءة خاص

There are no voted contents.