2017/08/19 السبت 27 ذو القعدة 1438

الائتلاف يُدين اتفاق (كفريا والفوعة مقابل مضايا والزبداني) ويعتبره جريمة ضد الإنسانية ومخطط للتغيير الديمغرافي بسوريا

أعلن الائتلاف السوري المعارض رفضه القاطع وإدانته الكاملة، للاتفاق الذي تم الحديث عنه بالأمس والقاضي بإخلاء كامل في كفريا والفوعة ومضايا والزبداني، معتبراً أن أي خطة تستهدف تهجير المدنيين في أي مكان من أنحاء سوريا، هي مناقضة للقانون الدولي الإنساني وقرارات مجلس الأمن، ويمثل جريمة ضد الإنسانية، وأن من واجب المجتمع الدولي التحرك لوقف هذا المخطط والمشروع الخطير.

و قال الائتلاف في بيان صادر عنه أنه لن يتمكن أحد من إضفاء أي قدر من الشرعية على مخططات التهجير والتغيير الديمغرافي من خلال أي مناورة، سواء جرت برعاية روسية أو بتخطيط إيراني، أو استغلالاً لصمت دولي مخزٍ، أو تحت أي ذريعة أخرى.

التصنيف: سياسي, شؤون سورية

التعليقات

البث المباشر خاص

Loading the player...

الأكثر قراءة خاص

There are no voted contents.