2017/06/26 الإثنين 02 شوال 1438

الأمطار تجرف أجزاءً كبيرة من مخيم "العمر" شمالي إدلب

نُقِل طفل رضيع إلى المشفى من شدّة البرد، ودُمّرت عشرون خيمة كاملة مع محتوياتها ومستلزماتها، جراء الأمطار الغزيرة التي انهمرت على مخيم "العمر" للنازحين التابع لتجمعات مخيم "أطمة"، شمالي مدينة إدلب، وفقا لإدارة المخيم. وناشدت الإدارة المنظمات الإنسانية والإغاثية، لمد يد العون للمتضررين الذين هجرهم قصف طائرات الأسد والغزو الروسي من مدنهم وقراهم. يذكر أن اليومين الماضيين شهدا عاصفة مطرية ضربت الحدود السورية التركية، وأصابت مخيمات النازحين السوريين في تلك المنطقة، الأمر الذي ضاعف معاناتهم الإنسانية وظروفهم المعيشية.

التصنيف: محلي, شؤون سورية

التعليقات

البث المباشر خاص

Loading the player...

الأكثر قراءة خاص

There are no voted contents.